Skip to Main content Skip to Navigation
Preprints, Working Papers, ...

Nouvelle contribution à l'histoire de la métrique arabe : La terminologie primitive, l'analyse statistique et le répertoire des mètres de la poésie ancienne

Résumé : Everything leads to think that the typology and categorization of the meters of al-Ḫalīl's theory, and not solely the theory itself in its organization and its functioning, are largely original and in rupture with the metrical concepts, categories and terminology of the Arabs before Islam. A number of Classical authors told us that the Arabs were dividing poetry in at least three categories, qaṣīd, rağaz and ramal. The first part of this article is devoted to the delimitation of the content of these categories, by means of a detailed analysis of the repository of verse-patterns employed by ancient Arabic poets. In the second part, the examination of the meters in use in the different parts of the Arabic Peninsula between 450 and 670 allows us to notice that poetry ascribed to poets of eastern Arabia testifies about a distinctive tradition characterized by a predilection for ramal and ḫafīf meters as well as for verse-patterns of Ramal-B, specially hazağ. This tendency is even stronger among urban poets of al-Ḥīra, Abū Duʾād and ʿAdī b. Zayd. By contrast, the poets belonging to Arabic tribes from central and western Arabia are « specialists » of qaṣīd verse.

يبدو في نظرنا أن نظرية الخليل بنظامها وقواعدها وكذلك تسميته للأوزان والبحور وترتيبها تختلف اختلافا جذريا عن المفاهيم العروضية للقدامى ومصطلحاتهم وتصنيفهم للأوزان. ونجد في نصوص بعض علماء اللغة والأدب أن العرب قسمت جميع أشعارها ثلاثة أنواع هي القصيد والرجز والرمل. سأحاول فيما يأتي أن أحدد مضمون هذه الأنواع من خلال العلاقات التي تقوم بينها وبين مجموعة الأوزان التي استعملها الشعراء الجاهليون والمخضرمون في أشعارهم.
يتضمن نوع الرجز جميع المشطور والمنهوك, أي مشطور الرجز ومنهوكه وكذلك ما سماها العروضيون مشطور السريع ومنهوك المنسرح. أما البحور التامة فتنقسم قسمين أولهما القصيد وثانيهما الرمل. ولا شك أن الطويل والبسيط التام والوافر التام والكامل التام قصيد وأن مجزوء الوافر ومجزوء الكامل رمل. ولكن يصعب علينا أن نوزّع باقي البحور— أي الرجز التام والمديد والمتقارب والخفيف والرمل والسريع والمنسرح والهزج ومجزوء البسيط — بين القصيد والرمل.
وقال الأدباء واللغويون إن الرمل عند العرب : أولا كل شعر مهزول غير مؤتلف البناء , وثانيا كل شعر فيه نقصان عن الأصل أو بعبارة أخرى كل بيت مجزوء رباعيا كان أو سداسيا , وثالثا كل ما كان غير القصيد من الشعر وغير الرجز.
ولكنهم لم يحددوا أوزان القصيد والرمل كلها. ويبدو لنا أن توزيعها لا يتم وفقا لأطوالها فقط بل وفقا لتركيبها الداخلي أيضا. ومن المحتمل أن يكون المتقارب من القصيد, بينما نماذج الخفيف التام والرمل التام والسريع والمنسرح والمديد التي تتشابه بشكل واضح من الناحية التركيبية كلها من الرمل. أما الهزج فهو كذلك من الرمل لأنه لا يُستعمل إلا مجزوءا ويشبه مجزوء الكامل ومجزوء الرمل ومجزوء الخفيف. ويمكننا أن نقسّم الرمل بدوره إلى قسمين يتضمن أولهما النماذج المؤلفة من ستة أجزاء كالرمل التام والخفيف التام وثانيهما النماذج المؤلفة من أربعة أجزاء كمجزوء الكامل والهزج.
ومن الملاحظ أن أوزان الرجز من جهة وأوزان القصيد والرمل من جهة أخرى لا تتباين بشكلها الخارجي (أي بطولها) فقط بل بتركيبها الداخلي أيضا, وأقصد بالتركيب الداخلي مدى التغيرات الممكنة فيها. ويبدو أن عدد الوحدات القابلة للتغير في نماذج الرجز هو ضعف عدد الوحدات القابلة للتغير في كل شطر من شطري أبيات القصيد والرمل.
أما الرجز التام من جهة — الذي يشبه نماذخ نوع الرجز أي المشطور والمنهوك من ناحية التركيب الداخلي — ونماذج مشطور الكامل ومشطور الهزج ومشطور الرمل ومشطور الخفيف من جهة أخرى — الذي تشبه بحور نوعي القصيد والرمل فيما يتعلق بتركيبها الداخلي — فتحتل مرتبة وسطى بين نوع الرجز ونوعي القصيد والرمل. وإذا افترضنا أن الرجز أقدم من القصيد فيجوز لنا أن نعتبر هذه النماذج — مع أنها قليلة الاستعمال عند الشعراء الجاهليين والمخضرمين — دليلا على فترة انتقالية هي فترة نشأة أوزان القصيد.
وفي خاتمة هذا البحث سنقوم بملاحظات سريعة تتعلق باستعمال سائر الأوزان بين منتصف القرن الخامس ومنتصف القرن السابع الميلادي. ويبدو لنا أن شعراء قبائل شرق الجزيرة العربية وشعراء مدينة الحيرة كأبي دؤاد الإيادي وعدي بن زيد قد أظهروا ميلا خاصا لاستعمال بحور الرمل والخفيف وبحور قصيرة كالهزج والكامل المجزوء, على العكس من شعراء قبائل وسط الجزيرة وغربها الذين اختصوا بالقصيد ولم يستعملوا بحور نوع الرمل إلا نادرا. أما استعمالهم بحر المتقارب المنتشر بكثرة فيدل على أنه بحر عربي أصيل ويُعد من أوزان القصيد على الأرجح.
Mots-clés : arabe métrique poésie
Document type :
Preprints, Working Papers, ...
Complete list of metadatas

Cited literature [14 references]  Display  Hide  Download

https://halshs.archives-ouvertes.fr/halshs-00366824
Contributor : Bruno Paoli <>
Submitted on : Monday, March 9, 2009 - 4:56:46 PM
Last modification on : Thursday, January 11, 2018 - 6:22:19 AM
Document(s) archivé(s) le : Tuesday, June 8, 2010 - 11:16:13 PM

File

Paoli-Nouvelle_contribution.pd...
Files produced by the author(s)

Identifiers

  • HAL Id : halshs-00366824, version 1

Collections

Citation

Bruno Paoli. Nouvelle contribution à l'histoire de la métrique arabe : La terminologie primitive, l'analyse statistique et le répertoire des mètres de la poésie ancienne. 2009. ⟨halshs-00366824⟩

Share

Metrics

Record views

288

Files downloads

478